صدر حديثاً العدد (مائة وتسعة) من نشرة الصادقين الصادرة عن المكتب الاعلامي للمرجع الديني الشيخ محمد اليعقوبي

عدد المشاهدات : 2065

 

 


العراق - النجف الأشرف (بلاد نيوز)  - ن ع - أصدر المكتب الاعلامي للمرجع الديني الشيخ محمد اليعقوبي في النجف الاشرف، العدد (مائة وتسعة) من نشره الصادقين وهي نشرة نصف شهرية متخصصة بنقل أحاديث وخطابات وفتاوى واخبار المرجع اليعقوبي .

تقع النشرة في اربعة صفحات ،ففي الصفحة الاولى نشر موضوعان، الاول بعنوان (تكريم المواقف النبيلة) وفيه أشاد المرجع اليعقوبي بالموقف النبيل المشرف الذي تناقلته وسائل الإعلام للشهيد الملازم نزهان الجبوري والشهيد النائب عريف علي السبع, الذين منعا الإرهابي الانتحاري من تفجير نفسه وسط الزائرين المتوجهين إلى كربلاء المقدسة في ناحية البطحاء بمحافظة ذي قار يوم الخميس الماضي بمناسبة ذكرى أربعينية الإمام الحسين (عليه السلام). والموضوع الثاني عنوانه (أهل البيت (عليهم السلام) هم السبيل إلى الله تعالى) وهو من حديث سماحة المرجع مع حشد من المستبصرات من تركيا زرن سماحته مع أحد الفضلاء الأتراك في مكتبه بالنجف الاشرف.

وفي الصفحة الثانية فقد نشر موضوع (الإمام الحسن العسكري (عليه السلام) يصون عقيدة الناس من الانحراف) وهي كلمة للمرجع اليعقوبي في مجلسه العام بمناسبة ذكرى استشهاد الإمام الحسن العسكري (عليه السلام) ،تطرق فيها الى دور الامام العسكري والدروس التي ينبغي الالتفات إليها من سيرته المباركه، منها: ممارسة الإمام وظيفته في حفظ عقائد الإسلام ودفع الشبهات عنه. وفضح المضللين والماكرين الذين يضلّون الناس عن دينهم بأساليبهم الشيطانية، سواء من داخل الكيان الإسلامي أو من خارجه، ولا يجامل أحداً حتى لو كان من خواصه. ونبل الإمام (عليه السلام) وسمو أخلاقه وحرصه على هيبة الدولة الإسلامية رغم أن من يملك زمامها مجرمون فاسدون قتلوه وقتلوا آباءه الطاهرين، وكذلك الاهتمام بقضايا الناس وبذل الوسع لقضائها وإدخال السرور عليهم وعدم أهلية المتصدين لولاية أمر الأمة وعجزهم عن مواجهة التحديات، وإقرارهم بذلك. وايضاً حث الإمام (عليه السلام) الناس على اللجوء إلى الله تبارك وتعالى في جميع أمورهم والتوجه إليه بطلب حوائجهم للدنيا والآخرة مهما كانت ضئيلة أو كبيرة من دون إهمال الأسباب والوسائل الطبيعية التي هيأها الله تعالى للإنسان.

وأما في الصفحة الثالثة للنشرة فقد نشر موضوع (كونوا من الكنوز التي يكشف عنها الإمام (عليه السلام)) وهو من حديث للمرجع اليعقوبي مع حشد من الأطباء وفدوا لزيارته والاستماع إلى توجيهاته من عدة محافظات ، وفيها اكد المرجع على دور الاطباء في انقاذ حياة المرضى وتحملهم الكلام الجارح من قبل ذوي المريض في بعض الحالات وطالبهم بأن يتقنوا عملهم ويكونوا أمينين على مسؤولياتهم ومخلصين في مهنتهم .

وختام النشرة الصفحة الرابعة وهي كالمعتاد تنشر الفتاوى والاحكام التي يصدرها المرجع اليعقوبي وفي هذا العدد تم نشر (أحكام الذباحة) بواقع 27 مسأله فقهية ليستفيد منها المؤمنين.

والجدير ذكره ان نشرة الصادقين توزع في جميع محافظات العراق وبعض الدول العربية والاجنبية.

 

 


 

إشترك في خلاصة التعليقات تعليقات (0 منشور)

المجموع: | عرض:

إكتب تعليق

القائمة البريدية

خدمة الاخبار العاجلة