ممثل السستاني : من يتصدى للتبليغ الاسلامي عليه أن يبدأ بتأديب نفسه قبل تأديب غيره

عدد المشاهدات : 2127
ممثل السستاني : من يتصدى للتبليغ الاسلامي عليه أن يبدأ بتأديب نفسه قبل تأديب غيره

العراق-كربلاء المقدسة (بلاد نيوز )-ب ك-اكد الشيخ عبد المهدي الكربلائي ممثل السيد السستاني في كربلاء والامين العام للعتبة الحسينية إن "مهمة التبليغ مهمة عظيمة بحد ذاتها وبالتالي يجب على من يتصدى لها أن يكون ممن يتصف بمكارم الأخلاق". 

وقال الكربلائي في حديثه مع وفداً نسوياً من مدرسة الامام امير المؤمنين (عليه السلام) في ناحية الحمزة الغربي  ان "من يتصدى لمهمة التبليغ عليه أن يبدأ بتأديب نفسه والتحلي بمكارم الاخلاق قبل أن يقوم بتعليم وتأديب غيره، بالتالي عليكن أن تفهمن ان من يتصدى لمهمة التبليغ ويطلب التوفيق من الله تعالى فهو بحاجة الى عدة أمور منها التوفيق من الله تعالى، وواعظ من نفسه، وقبول ممن ينصحه". 

وأوضح الكربلائي "إن هناك مسألة مهمة جدا هي الاهتمام والاعتناء بالجانب الاخلاقي والتربوي ولا يكفي لطالبة العلم أن تتعلم العلوم الفقهية وفن الخطابة والكلام والعقائد والأصول والفلسفة والنحو والبلاغة ما لم يكن هناك تهذيب للنفس بالفضائل والأخلاق وإخلائها من الرذائل، وعملية تهذيب النفس تكون بأتباع تعاليم اهل البيت (عليهم السلام) والسير بسيرتهم المباركة ". 

وبين الكربلائي أنه"ينبغي على طالبة العلم أن تبتعد عن الاستماع الى الغيبة والنميمة وان تنشغل بالانتباه الى اقوالها وأفعالها وسيرتها وسلوكها مع الاخرين وتفتش عن عيوب نفسها وكيف يمكن لها ان تتلافاها وتطهر نفسها من رذائل الاخلاق والصفات ". 

وختم حديثه قائلا " إن المطلوب دراسةً في مجال التطبيق لسيرة الزهراء (عليها السلام) وكيف انها وصلت لهذه المرتبة العالية والسامية وكيف كان ورعها وزهدها وتقواها وكذلك معرفة مفهوم العفة والحجاب عند سيدة النساء (عليها السلام) ". 

 

 

 

إشترك في خلاصة التعليقات تعليقات (1 منشور)

حسين 10/05/2012 16:51:50
سيدنا هوه منو يسمع بس روح للجامعات وشوف العجب العجاب
المجموع: 1 | عرض: 1 - 1

إكتب تعليق

القائمة البريدية

خدمة الاخبار العاجلة