البدء في المسح الديموغرافي لإقليم كردستان العراق

عدد المشاهدات : 175
البدء في المسح الديموغرافي لإقليم كردستان العراق

بغداد (Bilad News - بلاد نيوز) - بدأت هيئة احصاء إقليم كردستان (KRSO) وصندوق الأمم المتحدة للسكان والمنظمة الدولية للهجرة اليوم بتنفيذ المسح الديموغرافي الخاص باقليم كردستان العراق ، وهو أحد أكبر التدريبات الإحصائية التي أجريت في المنطقة منذ عام 1987.

يقدم المسح لمحة شاملة عن التركيبة السكانية الحالية والعمالة والدخل والإسكان والممتلكات المنزلية والأمية ومستويات التعليم. جمعت هذه الدراسة الاجتماعية الديموغرافية معلومات من 12,699 أسرة، بما في ذلك المقيمون على المدى الطويل والعائلات النازحة في المحافظات الثلاث في إقليم كردستان في دهوك وأربيل والسليمانية.

كان لحرب 2014-2017 ضد تنظيم الدولة الاسلامية في العراق والشام (داعش) تأثيرا مهما على إقليم كردستان: منذ بداية الأزمة وفر إقليم كردستان العراق الملاذ لأكثر من مليون نازح عراقي وما زال يستضيف أكثر من 800,000 نازح.

لذلك تأتي نتائج المسح في وقت مناسب حيث يمكن استخدامها من قبل حكومة إقليم كردستان وشركائها للتخطيط والتنفيذ الفعال للسياسات والخدمات الاجتماعية والاقتصادية.

وقال الدكتور علي سندي وزير التخطيط، "إن المعلومات الواردة في هذا المسح تشكل قاعدة مرجعية للدراسات الإحصائية المستقبلية وسوف تساعد حكومة إقليم كردستان على التخطيط والتخصيص الأفضل للموارد".

وذكر السيد جيرارد وايت، رئيس بعثة المنظمة الدولية للهجرة في العراق، "إن هذا المسح هو جهد تعاوني حقيقي بين المنظمة الدولية للهجرة وحكومة إقليم كردستان وصندوق الأمم المتحدة للسكان، والذي نأمل أن يساهم في تلبية احتياجات أكثر الأسر ضعفا في فترة ما بعد الأزمة الحرجة هذه".

وأضاف السيد راماناثان بالاكريشنان، ممثل صندوق الأمم المتحدة للسكان في العراق، "إن هذا المسح الديموغرافي يفي بالحاجة إلى إحصاءات سكانية واجتماعية-اقتصادية حديثة وسيعمل كخريطة طريق للمستقبل ووضع السياسات والتخطيط مع حكومة إقليم كردستان وشركائها".

وقد تسنى إجراء المسح من خلال التعاون مع هيئة احصاء إقليم كوردستان (KRSO) في وزارة التخطيط في حكومة الاقليم والمنظمة الدولية للهجرة - وكالة الهجرة التابعة للأمم المتحدة - وصندوق الأمم المتحدة للسكان (UNPFA) وتم جمع البيانات من تشرين الاول الى تشرين الثاني 2017.

يتم تقديم الدعم المالي للمسح من قبل مكتب السكان واللاجئين والهجرة بوزارة الخارجية الأمريكية، وصندوق الأمم المتحدة للسكان UNPFA.

 

*******

النتائج الرئيسية والاحصائيات:

 

*87 في المائة من الأسر لديها دخل شهري يقل عن 000. 000 ,1 دينار عراقي (حوالي 850 من دولار امريكي).

*أفادت التقارير أن أكثر من 20 في المائة من الشباب (من الفئة العمرية 18-34 سنة) من القوى العاملة فقدوا الأمل في ايجاد عمل.

*لم يعمل رب الأسرة في 27 في المائة من الأسر في الأسبوع السابق للدراسة الاستقصائية. يشكل أكثر من 40 في المائة من سكان إقليم كردستان العراق الذين تتراوح أعمارهم بين 15 و64 سنة جزءاً نشطاً من القوى العاملة حيث يعمل القطاع العام على توظيف ما يقرب من نصف السكان العاملين.

*تشير البيانات الاجمالية إلى أن متوسط ​​حجم الاسرة في إقليم كردستان العراق هو 5.1 فرد في العائلة.

*35 في المائة من السكان تقل أعمارهم عن 15 سنة، و61 في المائة تنتمي إلى الفئة العمرية العاملة النشطة من 15 إلى 65 سنة و4 في المائة هم 65 سنة أو أكثر.

*تتمتع عائلات الاقليم حاليا بمستوى معيشي مناسب: فكلها تقريبا تمتلك معظم الاجهزة المنزلية الشائعة (التلفزيون أو الموقد أو الثلاجة). 

وتملك كافة ثلاثة أرباع الأسر المنزل الذي تعيش فيه وتصله المياه العامة (90 في المائة) وشبكات الكهرباء ومزودة بمرافق الصرف الصحي..(انتهى)

 

تحرير: فراس الكرباسي

© Bilad-News Agency 2018

إشترك في خلاصة التعليقات تعليقات (0 منشور)

المجموع: | عرض:

إكتب تعليق

القائمة البريدية

خدمة الاخبار العاجلة