المرجعان النجفي والحكيم يشاركان الحشود المليونية بالسير الى كربلاء

عدد المشاهدات : 319
المرجعان النجفي والحكيم يشاركان الحشود المليونية بالسير الى كربلاء

النجف الاشرف (Bilad News - بلاد نيوز) - شارك المرجع الديني آية الله العظمى الشيخ بشير حسين النجفي والمرجع الديني اية الله العظمى السيد محمد سعيد الحكيم الحشود المليونية بالسير معهم في طريق (يا حسين) في النجف الأشرف والمؤدي الى كربلاء المقدسة إحياءاً لزيارة اربعين الامام الحسين عليه السلام.

وقال المرجع النجفي لوسائل الإِعلام "نؤكد أَن هذا الطريق ومسيرة الإِمام الحسين هي السبيل لنجاة الأُمة، وأنتم تحت حماية ورعاية الحسين (عليه السلام) لذا نأمل أن نستفاد من الحسين وزيارته، ولنعلم أن الله لا يتقبل الإ من المتقين، فلنعاهد الله والإمام الحسين (عليه السلام) بأن نعود في العام المقبل ونحن متغيرون نحو الأحسن والأفضل".

وابتهل المرجع النجفي إِلى الله تعالى بالدعاء للأَمة الإِسلامية بالصلاح، ولأبناء العراق وقواه الأمنية بالسلامة والنصر المؤزر والرفاه وأن يتقبل زيارة المؤمنين وهم يتوجهون إِلى قبلة الأَحرار الإمام الحسين (عليه السلام).

وعلى صعيد متصل، فقد شارك المرجع الديني اية الله العظمى السيد محمد سعيد الحكيم الجموع المؤمنة بمسيرتهم الراجلة صوب مدينة كربلاء المقدسة لأداء زيارة الاربعين وأوصى سماحة المرجع الحكيم المؤمنين ان يستثمروا المناسبات الدينية بمزيد من الارتباط بالله وبدينهم وعقيدتهم وان يشكروا الله تعالى على هذه النعمة بمولاة أهل البيت والسير على نهجهم عليهم السلام".

واستذكر المرجع الحكيم سيرة سيد الشهداء الإمام الحسين، واداءه سلام الله عليه للفرائض وهو في أحلك الظروف في ظهيرة العاشر من محرم الحرام، وما قدّمه عليه السلام من تضحية في سبيل دين الله تعالى، لكي يرتوي منه اتباع اهل البيت عليهم السلام ، ويكون منهجا منيرا يسير عليه المؤمنون، ولينالوا رضى الله تعالى.

وأكد الحكيم بان "على شيعة أهل البيت عليهم السلام بالالتزام والتأدب بأخلاق وسيرة المعصومين التي فرضت احترامها على جميع الاديان والمذاهب والشعوب لأنها سنن مستوحاة من القرآن والسنة النبوية الشريفة ولكي يسير عليها أتباعهم الذين أصبحوا بفضل هذا الالتزام محط احترام وتقدير شعوب العالم".

وأوصى السيد الحكيم الشباب المؤمن بالثبات على المنهج الذي خطه سيد الشهداء بدمه الزكي، داعيا الباري تعالى أن "يتقبل زيارتهم ويجعلها في ميزان حسناتهم".

كما شارك نجل سماحة المرجع النجفي ومدير مكتبه الشيخ علي النجفي، المؤمنين السير في طريق (يا حسين) النجف الأَشرف ـ كربلاء المقدسة، حيث تفقد المواكب والسرادق الحسينية ومراكز ارشاد التائهين هناك وأعرب النجفي عن أهمية وعظيم ما يقدمه أبناء العراق من خدمات كبيرة وعظيمة، لخدمة زائري العتبات المقدسة، ضاربين بذلك أروع صور العطاء والتطور في الخدمات المقدمة للزائرين الكرام.

وقال الشيخ علي النجفي، ان "عطاء وكرم العراقيين أَكد وعي وإيمان هذا الشعب الكريم وأَن العراق هو خير أرض لراية الإمام المنتظر وأن علينا جميعاً أن نعمل على أن نرفع راية العراق في جميع الأَصعدة وأن الصور العظيمة التي قدمها أبناء العراق هي من أهم الصور الممهدة لظهور الإمام المنتظر (عجل الله تعالى فرجه)"..(انتهى)

 

تحرير: فراس الكرباسي

© Bilad-News Agency 2018

إشترك في خلاصة التعليقات تعليقات (0 منشور)

المجموع: | عرض:

إكتب تعليق

القائمة البريدية

خدمة الاخبار العاجلة