وكالة بلاد نيوز الاخبارية تنشر تقرير المركز المشترك للتنسيق والرصد في الأمانة العامة لمجلس الوزراء حول موجة السيول

عدد المشاهدات : 1034
وكالة بلاد نيوز الاخبارية تنشر تقرير المركز المشترك للتنسيق والرصد في الأمانة العامة لمجلس الوزراء حول موجة السيول

بغداد (وكالة بلاد نيوز - Bilad News)

أصدر المركز المشترك للتنسيق والرصد في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تحديثاً حول موجة السيول ومخاطرها في المحافظات العراقية.

حيث وجه المركز بتاريخ في 24 كانون الثاني كتاباً رسمياً لممثلياته في المحافظات كافة، لأخذ التدابير والاستعدادات لمواجهة المخاطر المحتملة من الامطار الغزيرة والسيول، وذلك بناءاً على رسالة مركز العمليات الوطني والتي حذر فيها من احتمالية هطول امطار غزيرة في يومي 28،27 كانون الثاني في مناطق متعددة من العراق، واحتمالية ورود موجات فيضانية للأيام 29-31 من الشهر ذاته.

وأشار المركز في التحديث الى زيادة الإيرادات المائية في سد حمرين بمحافظة ديالى مما اضطر الى رفع الجسر الرابط بين صريوات وناحية أبو صيدا لمنع تضرره واعادته الى الخدمة بعد انخفاض الموجة الفيضانية، بالإضافة الى إجراءات وقائية أخرى اتخذتها دوائر المحافظة.

وأوضح المركز ان الوضع في محافظة البصرة تحت السيطرة بعد الإجراءات التي قامت بها دوائر المحافظة، مشيراً الى ان نسبة اغمار هور الحويزة بلغت 30% واهوار القرنة بلغت 71% وامتلاء احواض قناة البدعة بكامل طاقتها الاستيعابية.

اما في محافظة بابل فقامت دوائر البلدية والمجاري والدفاع المدني بمواجهة كمية الامطار الكبيرة بسحبها بالآليات المتوفرة واستأجار اليات حوضية خاصة للسيطرة على الموقف.

وقامت محافظة النجف بإجراءات عاجلة، حيث أرسلت اليات لمواجهة السيول في بحر النجف، وتواجد كوادر جمعية الهلال الأحمر العراقي ميدانياً والتنسيق مع العتبة العلوية المقدسة لأرسال اليات إضافية لمواجهة الازمة.

هذا وقامت باقي المحافظات المتضررة من الامطار والسيول بأخذ التدابير اللازمة لمواجهة الازمة وتوفير أفضل الخدمات للمواطنين بعموم المحافظات وذلك لدرء المخاطر وعدم تعرض المواطنين للأخطار المتوقعة.

هذا ويهيب المركز المشترك للتنسيق والرصد بالمواطنين الكرام المتضررة مدنهم بضرورة اخذ الحيطة والحذر لحين وصول فرق الإغاثة من خلال توفير مجموعة من مستلزمات الطوارئ والاسعافات الاولية، ووضع خطة طوارئ للأسرة، والتعرّف على وسائل التصدي الملائمة للكوارث والاحداث الطارئة..(انتهى)

 

 

Bilad News Agency © 2019

إشترك في خلاصة التعليقات تعليقات (0 منشور)

المجموع: | عرض:

إكتب تعليق

القائمة البريدية

خدمة الاخبار العاجلة